ومبارك عليك أخي الكريم عبدالله بن علي ، هذا الشهر الكريم ، تقبل الله منا ومنكم الصيام والقيام .