كلمة بلى في القرآن ، وأحوال الوقف والوصل


وقعـت [ بلى ] فى كتاب الله عز وجل فى اثنيـن وعشـريـن مـوضعـاً، وفى سـت عشـرة سـورة، وتنقسـم إلـى ثـلاثـة أقسـام :


القســم الأول :-

وهو اختيار القراء وأهل اللغة – الوقف عليها لأنها جواب لما قبلها غير متعلق بما بعدها

وذلك فى عشرة مواضع


1 ـ مـوضعـان فـى البقــرة :

قوله تعالى:﴿ أَمْ تَقُولُونَ عَلَى اللَّهِ مَا لا تَعْلَمُونَ* بَلَى ‏ ﴾[البقرة 80-81]، وقوله تعالى:‏﴿ إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ * بَلَى ‏﴾[البقرة 111-112].

2 ـ وفى آل عمـران موضعـان : قوله تعالى:‏﴿ وَيَقُولُونَ عَلَى اللَّهِ الْكَذِبَ وَهُمْ يَعْلَمُونَ * بَلَى ‏﴾[آل عمران 75-76]، وقوله تعالى:﴿ يُمِدَّكُمْ رَبُّكُمْ بِثَلاثَةِ آلافٍ مِنَ الْمَلائِكَةِ مُنْزَلِينَ* بَلَى ‏ ﴾[آل عمران 124-125]

3 ـ وفى الأعـراف مـوضـع واحـد: قوله تعالى:﴿ أَلَسْتُ بِرَبِّكُمْ قَالُوا بَلَى ‏﴾[الأعراف:172] وفيه خلاف

4 ـ وفى النحـل موضـع واحـد: قوله تعالى:‏﴿ فَأَلْقَوُا السَّلَمَ مَا كُنَّا نَعْمَلُ مِنْ سُوءٍ بَلَى ‏﴾[النحل:28]

5 ـ وفى يـس مـوضـع واحـد: قوله تعالى:﴿ بِقَادِرٍ عَلَى أَنْ يَخْلُقَ مِثْلَهُمْ بَلَى ‏﴾[يّـس:81]

6 ـ وفى غـافـر مـوضـع واحـد: قوله تعالى:‏﴿ قَالُوا أَوَلَمْ تَكُ تَأْتِيكُمْ رُسُلُكُمْ بِالْبَيِّنَاتِ قَالُوا بَلَى ‏﴾[غافر:50]

7 ـ وفى الأحقـاف مـوضـع واحـد: قوله تعالى:‏﴿ بِقَادِرٍ عَلَى أَنْ يُحْيِيَ الْمَوْتَى بَلَى ‏﴾[الاحقاف:33]

8 ـ وفى الانشقـاق مـوضـع واحـد: قوله تعالى:‏﴿ أَنْ لَنْ يَحُورَ * بَلَى ‏﴾[الانشقاق 14،15]

وقـد أجـاز بعضهـم الابتـداء بهـا وليـس بمختـار والله أعلــم

القســم الثـاني :-

مالا يجوز الوقف عليه لتعلق مابعدها بما قبلها وذلك فى سبعة مواضع :


1 ـ فى الأنعـام مـوضـع وهـو قوله تعالى:﴿ قَالَ أَلَيْسَ هَذَا بِالْحَقِّ قَالُوا بَلَى وَرَبِّنَا ‏﴾[الأنعام:30]

2 ـ وفى النحـل مـوضـع وهـو قوله تعالى:﴿ وَأَقْسَمُوا بِاللَّهِ جَهْدَ أَيْمَانِهِمْ لا يَبْعَثُ اللَّهُ مَنْ يَمُوتُ بَلَى وَعْداً عَلَيْهِ حَقّاً ‏﴾[النحل:38]

3 ـ وفى سبـأ مـوضـع وهـو قوله تعالى:‏﴿ وَقَالَ الَّذِينَ كَفَرُوا لا تَأْتِينَا السَّاعَةُ قُلْ بَلَى وَرَبِّي لَتَأْتِيَنَّكُمْ ‏﴾[سـبأ:3]

4 ـ وفى الـزمـر مـوضـع وهـو قوله تعالى:‏﴿ أَوْ تَقُولَ حِينَ تَرَى الْعَذَابَ لَوْ أَنَّ لِي كَرَّةً فَأَكُونَ مِنَ الْمُحْسِنِينَ * بَلَى قَدْ جَاءَتْكَ آيَاتِي ‏﴾[الزمر:58،59]

5 ـ وفى الأحقـاف مـوضـع وهـو قوله تعالى:﴿ وَيَوْمَ يُعْرَضُ الَّذِينَ كَفَرُوا عَلَى النَّارِ أَلَيْسَ هَذَا بِالْحَقِّ قَالُوا بَلَى وَرَبِّنَا ‏﴾[الاحقاف:34]

6 ـ وفى التغـابـن مـوضـع وهـو قوله تعالى:‏﴿ زَعَمَ الَّذِينَ كَفَرُوا أَنْ لَنْ يُبْعَثُوا قُلْ بَلَى وَرَبِّي لَتُبْعَثُنَّ ‏ ﴾[التغابن:7]

7 ـ وفى القيـامـة مـوضـع وهـو قوله تعالى:‏﴿ أَيَحْسَبُ الْأِنْسَانُ أَلَّنْ نَجْمَعَ عِظَامَهُ* بَلَى قَادِرِينَ عَلَى أَنْ نُسَوِّيَ بَنَانَهُ ‏﴾[القيامة:3،4]

القســم الثـالـث :-

وفيه الخلاف فمنهم من أجاز الوقف ومنهم من منع والأحسن أن لا يوقف عليها لا تصالها بما قبلها وما بعدها

وذلك فى خمسة مواضع :


1 ـ فى البقـرة مـوضـع وهـو قوله تعالى:‏﴿ قَالَ أَوَلَمْ تُؤْمِنْ قَالَ بَلَى وَلَكِنْ لِيَطْمَئِنَّ قَلْبِي ‏﴾[البقرة:260]

2 ـ وفى الـزمـر مـوضـع وهـو قوله تعالى:﴿ وَقَالَ لَهُمْ خَزَنَتُهَا أَلَمْ يَأْتِكُمْ رُسُلٌ مِنْكُمْ يَتْلُونَ عَلَيْكُمْ آيَاتِ رَبِّكُمْ وَيُنْذِرُونَكُمْ لِقَاءَ يَوْمِكُمْ هَذَا قَالُوا بَلَى وَلَكِنْ حَقَّتْ كَلِمَةُ الْعَذَابِ عَلَى الْكَافِرِينَ ‏﴾[الزمر:71]

3 ـ وفى الـزخـرف مـوضـع وهـو قوله تعالى:‏﴿ أَمْ يَحْسَبُونَ أَنَّا لا نَسْمَعُ سِرَّهُمْ وَنَجْوَاهُمْ بَلَى وَرُسُلُنَا لَدَيْهِمْ يَكْتُبُونَ ‏﴾[الزخرف 80]

4 ـ وفى الحـديـد مـوضـع وهـو قوله تعالى:‏﴿ يُنَادُونَهُمْ أَلَمْ نَكُنْ مَعَكُمْ قَالُوا بَلَى وَلَكِنَّكُمْ فَتَنْتُمْ أَنْفُسَكُمْ ‏﴾[الحديد:14]

5 ـ وفى الملـك مـوضـع وهـو قوله تعالى:‏﴿ أَلَمْ يَأْتِكُمْ نَذِيرٌ * قَالُوا بَلَى قَدْ جَاءَنَا نَذِير ‏﴾[الملك:8،9]


و[ بلى] جواب استفهام ٍ فيه حرف نفى كقولك ألم تفعل كذا ؟ فيقول بلى . قال فى مختار الصحاح : [ بلى] جواب للتحقيق توجب ما يقال لك لأنها ترك للنفى وهى حرف لأنها ضد [ لا]


منقول