+ الرد على الموضوع
صفحة 2 من 4 الأولىالأولى 1234 الأخيرةالأخيرة
النتائج 11 إلى 20 من 39

الموضوع: مُحَمَدٌ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بين التأويل والتجريد

  1. #11
    تاريخ التسجيل
    Jun 2013
    المشاركات
    151

    افتراضي رد: مُحَمَدٌ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بين التأويل والتجريد

    صلوات ربي وسلامه على سيدي رسول الله وآله وصحبه
    جزاكم الله خير الجزاء استاذنا الفاضل
    لفتقدنا مشاركاتكم القيمة ونحمد الله على عودتها
    كتب الله اجركم




  2. #12

    افتراضي رد: مُحَمَدٌ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بين التأويل والتجريد

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبير الايمان مشاهدة المشاركة
    صلوات ربي وسلامه على سيدي رسول الله وآله وصحبه
    جزاكم الله خير الجزاء استاذنا الفاضل
    لفتقدنا مشاركاتكم القيمة ونحمد الله على عودتها
    كتب الله اجركم

    بارك الله بكم

  3. #13

    افتراضي رد: مُحَمَدٌ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بين التأويل والتجريد

    9 ـ ومما يدل على نبوته وعموم دعوته صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ:

    ومما يدل على نبوته وعموم دعوته صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، لما حارب موسى العمالقة وانكسرت بنو إسرائيل، توسل موسى إلى الله سبحانه وتعالى
    مستشفعاً بمحمد صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قائلاً باللسان العبري : ( زخر لا عبد أخا لابراهام وليشماعيل )..
    وتفسير ذلك
    اذكر عهد إبراهيم الذي وعدت به من نسل إسماعيل أن تنصر جيوش المؤمنين، فأجاب الله دعاءه ونصر بني إسرائيل على العمالقة ببركات محمد صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ.
    تعليق من عندنا
    1 ـ في الهامش يتهم سيدني سعيداً بأنه حرف النص مستشهدا بما هو في سفر التثنية 9: 27 هكذا
    Deut.33:2 note that the Ms.Text omits לֶמַוֹֹ, which occurs in the Hebrew text after מַשִּׂעַיר
    والواقع أن سيدني أخطأ في كلامه لأنه بالرجوع إلى الكلمة محل الخلافמִשֵּׂעִיר(مسعير أي من سعير)نجدها قد وردت كالآتي:

    Deuteronomy 33:2

    וַיֹּאמַריְהוָהמִסִּינַיבָּאוְזָרַחמִשֵּׂעִירלָמֹוהֹופִיעַמֵהַרפָּארָןוְאָתָהמֵרִבְבֹתקֹדֶשׁמִֽימִינֹו[אֵשְׁדָּתכ](אֵשׁק)(דָּתק)לָֽמֹו׃

    تث-33-2: فَقَال: (جَاءَ الرَّبُّ مِنْ سِينَاءَوَأَشْرَقَ لهُمْ مِنْ سَعِيرَ(מִשֵּׂעִירمسعير) وَتَلأْلأَ مِنْ جَبَلِ فَارَانَ وَأَتَى مِنْ رَبَوَاتِ القُدْسِ وَعَنْ يَمِينِهِ نَارُ شَرِيعَةٍ لهُمْ

    Judges 5:4

    יְהוָהבְּצֵאתְךָמִשֵּׂעִירבְּצַעְדְּךָמִשְּׂדֵהאֱדֹוםאֶרֶץרָעָשָׁהגַּם־שָׁמַיִם נָטָפוּ גַּם־עָבִים נָטְפוּ מָֽיִם׃

    قض-5-4: يَا رَبُّ بِخُرُوجِكَ مِنْ سَعِيرَ,(מִשֵּׂעִירمسعير)بِصُعُودِكَ مِنْ صَحْرَاءِ أَدُومَ, الأَرْضُ ارْتَعَدَتِ. السَّمَاوَاتُ أَيْضاً قَطَرَتْ. كَذَلِكَ السُّحُبُ قَطَرَتْ مَاءً.
    Isaiah 21:11

    מַשָּׂאדּוּמָהאֵלַיקֹרֵאמִשֵּׂעִירשֹׁמֵרמַה־מִלַּיְלָה שֹׁמֵר מַה־מִלֵּֽיל׃

    اش-21-11: وَحْيٌ مِنْ جِهَةِ دُومَةَ: صَرَخَ إِلَيَّ صَارِخٌ مِنْ سَعِيرَ(מִשֵּׂעִירمسعير): (يَا حَارِسُ مَا مِنَ اللَّيْلِ؟ يَا حَارِسُ مَامِنَ اللَّيْلِ؟).
    فواضح من النصوص السابقة اختلاف الضمائر..
    وبالنسبة للكلمةלֶמַוֹֹ لمو lamo

    One in Messiah Congregation


    There is no plural servant in Isa. 53



    In Hebrew grammar there is a "intensive plural", indicating the fullness of( something, someone etc ...)

    \

    lamo לָמוֹis used in the scriptures as, to it, for him, for them and many other ways


    Isa. 53: [8] He was taken from prison and from judgment: and who shall
    declare his generation? for he was cut off out of the land of the living:
    for the transgression of my people was he stricken.
    מִפֶּשַׁע עַמִּי נֶגַע לָמוֹ
    or
    most likly, the servant receives a stroke for them, in other words,
    for those for whom the servant is suffering.
    -----------------

    Isa. 44 [15] Then shall it be for a man to burn: for he will take thereof,
    and warm himself; yea, he kindleth it, and baketh bread; yea, he maketh a god,
    and worshippeth it; he maketh it a graven image, and falleth down thereto.(to it, not to them)
    עָשָׂהוּ פֶסֶל וַיִּסְגָּד-לָמוֹ

    --------------------------


    Intensive pluralagain



    Isaiah 53:9 And he made his grave with the wicked, and with the rich in his death;
    וַיִּתֵּן אֶת-רְשָׁעִים קִבְרוֹ, וְאֶת-עָשִׁיר בְּמֹתָיו

    because he had done no violence, neither was any deceit in his mouth
    -----

    2 Examples of a singular person shall die the "deaths"
    Ezek. 28[8] They shall bring thee down to the pit, and thou shalt die the deaths of them
    that are slain in the midst of the seas.
    וָמַתָּה מְמוֹתֵי חָלָל, בְּלֵב יַמִּים
    [10] Thou shalt die the "deaths" of the uncircumcised by the hand of strangers:
    for I have spoken it, saith the Lord GOD.
    מוֹתֵי עֲרֵלִים תָּמוּת
    -------------
    http://oneinmessiah.net/NoPluralServant.htm
    2 ـ وفي الهامش ملحوظة رقم 3 يتهم سيدني سعيدا بأنه حرف النص مستشهدا بما هو موجود في سفر التثنية 9: 27 واضعا וּלְ שְׁיִמָעַאלبدلا منלְיִצְחָק,וּלְיַעֲקֹב
    (زخر لا عبد أخا لابراهام وليشماعيلזְכֹרלַעֲבָדֶיךָלְאַבְרָהָםוּלְ שְׁיִמָעַאל)
    ولكنه نسي أن سعيد ينقل عن النص الآرامي وهو الأدق:
    فهي في سفر التثنية هكذا:
    כזזְכֹר, לַעֲבָדֶיךָ--לְאַבְרָהָםלְיִצְחָק,וּלְיַעֲקֹב: אַל-תֵּפֶן, אֶל-קְשִׁי הָעָם הַזֶּה, וְאֶל-רִשְׁעוֹ,וְאֶל-חַטָּאתוֹ.

    27 Remember Thy servants, Abraham, Isaac, and Jacob; look not unto the
    stubbornness of this people, nor to their wickedness, nor to their sin;
    تث-9-27: اُذْكُرْ عَبِيدَكَ إِبْرَاهِيمَ وَإِسْحَاقَ وَيَعْقُوبَ. لا تَلتَفِتْ إِلى غَلاظَةِ هَذَا الشَّعْبِ وَإِثْمِهِ وَخَطِيَّتِهِ.

    10 ـ ومما يدل على نبوته وعموم دعوته صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ

    ومما يدل على نبوته وعموم دعوته صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أن يوشع عليه السلام، خليفة موسى لما فتح الشام, وحارب العمالقة,
    انكسر جيشه بسبب خيانتهم العهد وأخذ رجلٌ من جيش يوشع صليباً من ذهب من غنائم العمالقة، فانكسر جيشه ثلاث مرات بسبب الصليب الذي غُلَّ,
    وأن يوشع توسل إلى الله تعالى مستشفعاً بحمد صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مقتديا بآثار موسى عليه السلام، فاستجاب الله دعاءه
    ونصره وأوحى اللهُ إلى يوشع عليه لسلام أن بني إسرائيل خانوا عهدي بغلِّهم من الغنائم، فإن الغنائم كانت محرمةٌ عليهم، فكشف يوشع خبر جيشه
    فوجد عند رجلٍ منهم صليباً من ذهبـ فقتله يوشع وصلبه وانتصر على العمالقة.

  4. #14

    افتراضي رد: مُحَمَدٌ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بين التأويل والتجريد

    11 ـ ومما يدل على نبوته وعموم دعوته صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ

    ومما يدل على نبوته وعموم دعوته صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ما جاء في زبور داود عليه السلام : طوبى لكم يا بني إسماعيل، طوبى لكم،
    سيبعث منكم نبي تكون يده عاليةٌ على كل الأمم، وكل الأمم تحت يده، وباللسان العبراني في السفر الأول من التوراة في قصة إسماعيل عليه السلام
    أن الله وعد إبراهيم أن ولده إسماعيل تكون يده عالية على الكل وهو قوله تعالى:
    יביָדוֹבַכֹּל, וְיַד כֹּל בּוֹ; וְעַל-פְּנֵי כָל-אֶחָיו, יִשְׁכֹּן.
    (ياذ بكل وياذ كال بو وعل بنا خل أحو يشكن)
    ومن المعلوم أن إسماعيل عليه السلام لم يكن ظهر له مُلْك ولا علت يده على يد إخوته, ولا نزل إلى الشام، ولا سكن,
    ولم يكن ذلك إلا لمحمد صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وأمته هم الذين سكنوا بمساكن بني إسرائيل بمصر والشام وهذا برهانٌ قطعي على نبوته صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ.
    (يَدُهُ عَلَى كُلِّ وَاحِدٍ وَيَدُ كُلِّ وَاحِدٍ عَلَيْهِ وَأَمَامَ جَمِيعِ إِخْوَتِهِ يَسْكُنُ) تك12:16.
    12 his hand shall be against every man, and every man's hand against him;
    and he shall dwell in the face of all his brethren.'

    12 ـ ومما يدل على نبوته وعموم دعوته صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ

    ومما يدل على نبوته وعموم دعوته صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ما جاء في زبور داود عليه السلام: عظموا الله يا كُلَّ الأمم، ووحدوا اللهَ يا أهل الأرض، سَيُبْعَثُ لكم نبي الرحمة.

    13 ـ ومما يدل على نبوته وعموم دعوته صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ


    ومما يدل على نبوته وعموم دعوته صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ما جاء في صحف أشعياء عليه السلام قوله تعالى على لسانه، باللسان العبراني:
    בשִׁמְעוּ שָׁמַיִם וְהַאֲזִינִי אֶרֶץ,
    (شمعو شامايم وها آريني أرض)
    (اِسْمَعِي أَيَّتُهَا السَّمَاوَاتُ وَأَصْغِي أَيَّتُهَاالأَرْضُ ) إش2:1



    14 ـ ومما يدل على نبوته وعموم دعوته صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ

    ومما يدل على نبوته وعموم دعوته صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ما جاء في صحف إلياس عليه السلام لما خرج في سياحته، وصحبته سبعون رجلاً ,
    فلما رأى العرب بأرض الحجاز قال لمن معه: انظروا, هؤلاء الذين يملكون حصونكم العظيمة فقالوا يا نبي الله:
    ما الذي يكون معبودهم؟ فقال لهم عليه السلام باللسان العبراني:
    יביָשִׂימוּ לַיהוָה, כָּבוֹד; וּתְהִלָּתוֹ, בָּאִיִּים יַגִּידוּ.
    (يا سيمو لا دناي كابد وتهلاث باييم يكيد)
    وتفسير ذلك بالعربي:
    يوحدون الله تبارك وتعالى فوق كل منبر عالٍ فقال له أتباعه: يا نبي الله من يدلهم على ذلك؟..فقال لهم عليه السلام باللسان العبراني بان نولذ لبن يشماعيل يو شيا هو شمو)
    وتفسير ذلك بالعربي: وَلَدٌ يُلدُ من نسل إسماعيل، اسمه مقرونا باسم الله، حيث يذكر اسم الله تعالى يذكر اسمه, ولم يكن ذلك إلا لمحمد صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ.
    وفي الهامش يتهم سيدني سعيدا بأنه حرف النص بأن وضع בֵןישְׁיִמָעַאלبدلاً منבֵית-דָּוִד

    בֵית-דָּוִד



    كما هو في سفر ملوك أول13: 2
    בוַיִּקְרָא עַל-הַמִּזְבֵּחַ, בִּדְבַריְהוָה, וַיֹּאמֶר מִזְבֵּחַ מִזְבֵּחַ,
    כֹּה אָמַר יְהוָה: הִנֵּה-בֵן נוֹלָדלְבֵית-דָּוִד, יֹאשִׁיָּהוּ שְׁמוֹ,
    וְזָבַח עָלֶיךָ אֶת-כֹּהֲנֵי הַבָּמוֹתהַמַּקְטִרִים עָלֶיךָ, וְעַצְמוֹת אָדָם יִשְׂרְפוּ עָלֶיךָ.

    1مل-13-2: فَنَادَى نَحْوَ الْمَذْبَحِ بِكَلاَمِ الرَّبِّ: (يَا مَذْبَحُ يَا مَذْبَحُ، هَكَذَا قَالَ الرَّبُّ: هُوَذَا سَيُولَدُ لِبَيْتِ دَاوُدَ ابْنٌ اسْمُهُ يُوشِيَّا،
    وَيَذْبَحُ عَلَيْكَ كَهَنَةَ الْمُرْتَفَعَاتِ الَّذِينَ يُوقِدُونَ عَلَيْكَ، وَتُحْرَقُ عَلَيْكَ عِظَامُ النَّاسِ).
    ونسي " سيدني" أن سعيداً يترجم عن الأصل الآرامي وهو المعتمد..فالنسخة الحالية هي التي بدلت (يوشيا)محل(إسماعيل) وليس العكس.

    والنص بتمامه كالأتي:


  5. #15

    افتراضي رد: مُحَمَدٌ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بين التأويل والتجريد

    شكرا لكم وبارك الله فيكم
    الدراسة طويلة جدا سنحاول متابعتها وقراءتها
    لكن سؤال من فضلكم
    النصوص التي بغير العربية كيف نستطيع فهما أم ان ما تكتبوه بينها هو ترجمة لها؟؟؟؟
    مرة اخرى شكرا لكم كثيرا

  6. #16

    افتراضي رد: مُحَمَدٌ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بين التأويل والتجريد

    15 ـ ومما يدل على نبوته وعموم دعوته صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ



    ومما يدل على نبوته وعموم دعوته صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ :أن ملكاً من ملوك بني إسرائيل يسمى (أحابAhab) وكان جباراً,
    وكان يقتل الأنبياء عليهم السلام، فكفر بإله موسى, وصنع الأصنام ونصبَ مذبحاً وقرب عليه قرابين الأصنام
    فبعث الله عليه نبياً يسمى (ميخا Micha) ونادى بصوت عالٍ: يا مذبحO Altar..يا مذبحO Altar قال الله له :
    نبياً يبعثه الله تعالى ( يوشا يهو شموיֹאשִׁיָּהוּשְׁמוֹ).
    تفسير ذلك:
    اسمه مقرون باسم الله تعالى، وباسمه يزال الكفر من الأرض، وتصديق كلامي أن تنشق يا مذبح, فلم يتم النبي الكلام إلا والمذبح قد انشق
    وخرج رماده منه إلى الأرض وأراد الملك قتل النبي فيبست يداه).
    تعليق من عندنا:وهذه الحادثة موجودة في سفر الملوك الأول 13: 2ـ 3
    בוַיִּקְרָא עַל-הַמִּזְבֵּחַ, בִּדְבַריְהוָה, וַיֹּאמֶר
    מִזְבֵּחַ מִזְבֵּחַ, כֹּה אָמַר יְהוָה: הִנֵּה-בֵ נוֹלָדלְבֵית-דָּוִד, יֹאשִׁיָּהוּ שְׁמוֹ, וְזָבַח עָלֶיךָ אֶת-כֹּהֲנֵי
    הַבָּמוֹתהַמַּקְטִרִים עָלֶיךָ, וְעַצְמוֹת אָדָם יִשְׂרְפוּ עָלֶיךָ.
    1مل-13-2: فَنَادَى نَحْوَ الْمَذْبَحِ بِكَلاَمِالرَّبِّ: (يَا مَذْبَحُ يَا مَذْبَحُ، هَكَذَا قَالَ الرَّبُّ: هُوَذَا سَيُولَدُ لِبَيْتِ دَاوُدَ ابْنٌ اسْمُهُ يُوشِيَّا،
    وَيَذْبَحُ عَلَيْكَ كَهَنَةَ الْمُرْتَفَعَاتِ الَّذِينَ يُوقِدُونَ عَلَيْكَ، وَتُحْرَقُ عَلَيْكَ عِظَامُ النَّاسِ).

    גוְנָתַן בַּיּוֹם הַהוּא מוֹפֵת, לֵאמֹר, זֶה הַמּוֹפֵת, אֲשֶׁר דִּבֶּריְהוָה: הִנֵּה הַמִּזְבֵּחַ נִקְרָע, וְנִשְׁפַּךְ הַדֶּשֶׁן אֲשֶׁר-עָלָיו.
    13-3: وَأَعْطَى فِي ذَلِكَ الْيَوْمِ عَلاَمَةً قَائِلاً: (هَذِهِ هِيَ الْعَلاَمَةُ الَّتِي تَكَلَّمَ بِهَا الرَّبُّ: هُوَذَا الْمَذْبَحُ يَنْشَقُّ وَيُذْرَى الرَّمَادُ الَّذِي عَلَيْهِ).

    والواقع أن السفر الحالي ينسب هذه الواقعة إلى (يربعام بن نباط)وليس إلى الملك (أحاب) فهل اختلط الأمر على سعيد بن حسين
    أو أن التحريف والتغيير هما المسئولان عن ذلك الخلط.
    16 ـومما يدل على نبوته وعموم دعوته صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ


    ومما يدل على نبوته وعموم دعوته صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أن ملكاً من ملوك بني إسرائيل يقال له منشّاManasseh وكان أشعيا النبي جده،
    وأن منشّا كفر وعبد الأصنام وأنه خرج لمحاربة ملك، وأن ذلك الملك انتصر على منشّا.. ووجد الملك عند منشّا صنما من نحاس مجوف كان يعبده،
    وان الملك أخذ منشّا وجعله في جوف الصنم وأطلق تحته النيران فجعل منشّا يستغيث بسائر الأصنام، فلم يغيثوه،
    فلما وصلت النار إلى قلبه توسل إلى الله سبحانه وتعالى مستشفعاً بمحمد صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ اقتداءً بآثار جده أشعياء عليه السلام،
    فأجاره وأنجده بالملائكة وخلّصه من الصنم ونصره على عدوه بركات محمدصَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وأعاده الله إلى ملكه وتاب توبة عظيمة.
    17 ـومما يدل على نبوته وعموم دعوته صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ


    ومما يدل على نبوته وعموم دعوته صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ما جاء في صحف حزقيال Ezekiel عليه السلام, قال الله على لسانه باللسان العبراني:
    (هن عبدي اث محث بحيري راض ثا نفش علو نتتي روحي بوم شباط لكييم يوصي)
    وتفسير ذلكأن عبدي المجتبى ابن حبيبي اخترته وأرسلته إلى الأمم بأحكام صادقة).
    وأما قوله (عبدي) فقد خوطب محمد صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بالعبودية.. وأما قوله (ابن حبيبي) فإن الله سبحانه وتعالى سمى إبراهيم حبيباً في التوراة,
    وإسماعيل سماه الله حبيباً، وأن الله سبحانه وتعالى خاطب إبراهيم قائلاً باللسان العبراني قاح اث بنخا اث يحيذا خا اشار أهاب).
    وتفسير ذلك: (خذ ابنك الذي أحببته وقربه إلىّ قرباناً)..وهذه الآية تدل على أن الذبيح هو إسماعيل عليه السلام..من نص التوراة
    لأنه ما كان لإبراهيم وحيد إلا إسماعيل،فإنه بعد هذه القصة بشرته الملائكة بإسحق عليه السلام, وما كان إبراهيم عليه السلام يحب إلا إسماعيل..
    تأمل ما يقوله سيدني في أسفل الصفحة..


    يعلق سيدني على نص سعيد مستنكراً فيقول: يخص سعيد بهذا النص محمداً مثل كثير من أسلافه ويحاول أن يوضح
    أن المقصود بـOnly son كان إسماعيل, لأن إسحاق لم يكن قد ولدته أمه بعد..وقد أشار إلى المصدر وهو اشعياء 42: 1
    تعليق من عندنا
    אהֵןעַבְדִּי אֶתְמָךְ-בּוֹ, בְּחִירִי רָצְתָה נַפְשִׁי; נָתַתִּירוּחִי עָלָיו, מִשְׁפָּט לַגּוֹיִם יוֹצִיא.
    (هُوَذَا عَبْدِي الَّذِي أَعْضُدُهُ مُخْتَارِي الَّذِي سُرَّتْ بِهِ نَفْسِي. وَضَعْتُ رُوحِي عَلَيْهِ فَيُخْرِجُ الْحَقَّ لِلأُمَمِ )اشعياء 42: 1

  7. #17

    افتراضي رد: مُحَمَدٌ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بين التأويل والتجريد

    هُوَذَا عَبْدِيהןעבדי

    ورد في إشعياء 42/1-21 قوله:
    الإصْحَاحُ الثَّانِي وَالأَرْبَعُونَ
    1«هُوَذَا عَبْدِي الَّذِي أَعْضُدُهُ، مُخْتَارِي الَّذِي سُرَّتْ بِهِ نَفْسِي. وَضَعْتُ رُوحِي عَلَيْهِ فَيُخْرِجُ الْحَقَّ لِلأُمَمِ.
    2لاَ يَصِيحُ وَلاَ يَرْفَعُ وَلاَ يُسْمِعُ فِي الشَّارِعِ صَوْتَهُ.
    3قَصَبَةً مَرْضُوضَةً لاَ يَقْصِفُ، وَفَتِيلَةً خَامِدَةً لاَ يُطْفِئُ. إِلَى الأَمَانِ يُخْرِجُ الْحَقَّ.
    4لاَ يَكِلُّ وَلاَ يَنْكَسِرُ حَتَّى يَضَعَ الْحَقَّ فِي الأَرْضِ، وَتَنْتَظِرُ الْجَزَائِرُ شَرِيعَتَهُ».
    فمن هو المقصود بهذه النبوءة؟.والموجود في النص:[1«هُوَذَا عَبْدِي الَّذِي أَعْضُدُهُ، مُخْتَارِي الَّذِي سُرَّتْ بِهِ نَفْسِي. وَضَعْتُ رُوحِي عَلَيْهِ فَيُخْرِجُ الْحَقَّ لِلأُمَمِ.].
    הן עבדי אתמך־בו בחירי רצתה נפשׁי נתתי רוחי עליו משׁפט לגויםיוציא
    إن المدقق في لفظ عَبْدِيעבדי هكذا مجرداً لابد وأن ينصرف الذهن إلى شخص واحد محدد هو النبي محمد صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ،
    لأنه من المألوف عند وصف أي نبي من الأنبياء بصفة العبودية لابد وأن يذكر اسمه بعدها إلا محمد صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ:
    يقول سبحانه وتعالى:[ اصْبِرْ عَلَى مَا يَقُولُونَ وَاذْكُرْ عَبْدَنَا دَاوُودَ ذَا الْأَيْدِ إِنَّهُ أَوَّابٌ ] ص/17.
    ويقول سبحانه وتعالى: [ وَاذْكُرْ عَبْدَنَا أَيُّوبَ إِذْ نَادَى رَبَّهُ أَنِّي مَسَّنِيَ الشَّيْطَانُ بِنُصْبٍ وَعَذَابٍ] ص/ 41.
    ويقول سبحانه وتعالى: [ ذِكْرُ رَحْمَةِ رَبِّكَ عَبْدَهُ زَكَرِيَّا ] مريم /2.
    كما أنه قد ورد نفس الشيء في الكتاب المقدس:
    لقد ورد في 1أخبار 6/49 [وَأَمَّا هَارُونُ وَبَنُوهُ فَكَانُوا يُوقِدُونَ عَلَى مَذْبَحِ الْمُحْرَقَةِ وَعَلَى مَذْبَحِ الْبَخُورِ مَعَ كُلِّ عَمَلِ قُدْسِ الأَقْدَاسِ,
    وَلِلتَّكْفِيرِ عَنْ إِسْرَائِيلَ حَسَبَ كُلِّ مَا أَمَرَ بِهِ مُوسَى عَبْدُاللَّهِ]
    والنص العبري هكذا:הן עבדי אתמך־בו בחירי רצתה נפשׁי נתתי רוחי עליו משׁפט לגויםיוציא
    وفي دانيال 6/20 [ فَلَمَّا اقْتَرَبَ إِلَى الْجُبِّ نَادَى دَانِيآلَ بِصَوْتٍ أَسِيفٍ: يَادَانِيآلُ عَبْدَاللَّهِ الْحَيِّ هَلْ إِلَهُكَ الَّذِي تَعْبُدُهُ دَائِماً قَدِرَ عَلَى أَنْ يُنَجِّيَكَ مِنَ الأُسُودِ؟].
    وهكذا في سائر القرآن الكريم إلا الحديث عن النبي الخاتم:
    [ وَإِن كُنتُمْ فِي رَيْبٍ مِّمَّا نَزَّلْنَا عَلَى عَبْدِنَا فَأْتُواْ بِسُورَةٍ مِّن مِّثْلِهِ وَادْعُواْ شُهَدَاءكُم مِّن دُونِ اللّهِ إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ ]. (البقرة : 23 )
    [ وَاعْلَمُواْ أَنَّمَا غَنِمْتُم مِّن شَيْءٍ فَأَنَّ لِلّهِ خُمُسَهُ وَلِلرَّسُولِ وَلِذِي الْقُرْبَى وَالْيَتَامَى وَالْمَسَاكِينِ وَابْنِ السَّبِيلِ إِن كُنتُمْ آمَنتُمْ بِاللّهِ
    وَمَا أَنزَلْنَا عَلَى عَبْدِنَا يَوْمَ الْفُرْقَانِ يَوْمَ الْتَقَى الْجَمْعَانِ وَاللّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ ]. (الأنفال : 41 )
    [ كَذَّبَتْ قَبْلَهُمْ قَوْمُ نُوحٍ فَكَذَّبُوا عَبْدَنَا وَقَالُوا مَجْنُونٌ وَازْدُجِرَ ]. (القمر: 9 )
    [ الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي أَنزَلَ عَلَى عَبْدِهِ الْكِتَابَ وَلَمْ يَجْعَل لَّهُ عِوَجَا ]. (الكهف: 1 )
    [ تَبَارَكَ الَّذِي نَزَّلَ الْفُرْقَانَ عَلَى عَبْدِهِ لِيَكُونَ لِلْعَالَمِينَ نَذِيراً ]. (الفرقان: 1 )
    [ أَلَيْسَ اللَّهُ بِكَافٍ عَبْدَهُ وَيُخَوِّفُونَكَ بِالَّذِينَ مِن دُونِهِ وَمَن يُضْلِلِ اللَّهُ فَمَا لَهُ مِنْ هَادٍ ]. (الزمر: 36 )
    [ فَأَوْحَى إِلَى عَبْدِهِ مَا أَوْحَى ]. (النجم : 10 )
    [ هُوَ الَّذِي يُنَزِّلُ عَلَى عَبْدِهِ آيَاتٍ بَيِّنَاتٍ لِيُخْرِجَكُم مِّنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ وَإِنَّ اللَّهَ بِكُمْ لَرَؤُوفٌ رَّحِيمٌ ]. (الحديد : 9 )
    فلماذا يذكر النبي محمد بدون ذكر اسمه؟ .
    الإجابة ببساطة شديدة جاءت في قوله تعالى في سورة البقرة:
    [الَّذِينَ آتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ يَعْرِفُونَهُ كَمَا يَعْرِفُونَ أَبْنَاءهُمْ وَ إِنَّ فَرِيقاً مِّنْهُمْ لَيَكْتُمُونَ الْحَقَّ وَ هُمْ يَعْلَمُونَ {146**
    الْحَقُّ مِن رَّبِّكَ فَلاَ تَكُونَنَّ مِنَ الْمُمْتَرِينَ {147**] البقرة:146ـ 147.
    فمَن غير الرسول صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ من الأنبياء لا يكل ولا ينكسر حتى يضع الحق في الأرض وله شريعة جديدة أكرمها
    فوضع الحق في الأرض ونشر الشريعة في كل البلاد ما في الفقرة 42/1 ؟,, مَن غيره ؟؟
    إن الله عز وجل أمرنا أن نجاهد لنشر دين الحق ونشرالشريعة فإما النصر أو الشهادة, وإن يسوع قال ما أرسلت إلا إلى خراف بيت إسرائيل الضالة.متى15/24:
    والنص هنا يقول:[ 6أَنَا الرَّبَّ قَدْ دَعَوْتُكَ بِالْبِرِّ فَأُمْسِكُ بِيَدِكَ وَأَحْفَظُكَ وَأَجْعَلُكَ عَهْداً لِلشَّعْبِ وَنُوراً لِلأُمَمِ 7لِتَفْتَحَ عُيُونَ الْعُمْيِ
    لِتُخْرِجَ مِنَ الْحَبْسِ الْمَأْسُورِينَ مِنْ بَيْتِ السِّجْنِ الْجَالِسِينَ فِي الظُّلْمَةِ. ] والرسول محمد صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أُرسلإلى الناس كافة وهذا مصداقاً لقوله سبحانه وتعالى:
    [ وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا كَافَّةً لِّلنَّاسِ بَشِيراً وَنَذِيراً وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ] سبأ /28 .
    ويقولالله سبحانه وتعالى:[ وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا رَحْمَةً لِّلْعَالَمِينَ ] الأنبياء/ 107 .
    وقوله:[ وَنُوراً لِلأُمَمِ ]..
    فقد قال الله عز وجل في كتابه الكريم عنالرسول صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ:
    [ يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ إِنَّا أَرْسَلْنَاكَ شَاهِداً وَمُبَشِّراً وَنَذِيراً. وَدَاعِياً إِلَى اللَّهِ بِإِذْنِهِ وَسِرَاجاً مُّنِيراً ] الأحزاب/ 47 .
    أما قوله في إشعياء أنه يفتح عيون العُمي ويخرج من الحبس المأسورين ويصفهم بأنهم جالسين في الظلمة والله عز وجل يقول
    في القرآن مخاطبا الرسول صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أنه يخرج الناس من الظلمات إلى النور فيقول سبحانه وتعالى:
    [ الَر كِتَابٌ أَنزَلْنَاهُ إِلَيْكَ لِتُخْرِجَ النَّاسَ مِنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ بِإِذْنِ رَبِّهِمْ إِلَى صِرَاطِ الْعَزِيزِ الْحَمِيدِ ] إبراهيم:1.
    ويقول عز وجل: [ رَّسُولاً يَتْلُو عَلَيْكُمْ آيَاتِ اللَّهِ مُبَيِّنَاتٍ لِّيُخْرِجَ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ مِنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ وَمَن يُؤْمِن بِاللَّهِ
    وَيَعْمَلْ صَالِحاً يُدْخِلْهُ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا أَبَداً قَدْ أَحْسَنَ اللَّهُ لَهُ رِزْقاً] الطلاق:11.
    وقال عز واصفاً الذين ضلوا من الناس وتاهوا عن شريعة ربالعالمين بأنهم في الظلمات:
    [ وَالَّذِينَ كَذَّبُواْ بِآيَاتِنَا صُمٌّ وَبُكْمٌ فِي الظُّلُمَاتِ مَن يَشَإِ اللّهُ يُضْلِلْهُ وَمَن يَشَأْ يَجْعَلْهُ عَلَى صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ] الأنعام: 39.
    فهذا بلا جدال وصف الرسول صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ولا يوجد عاقل ينكر أن هذه كانت من صفاته.
    كما أن يسوع لم يأت لعبده الأصنام ولكنه جاء لليهود والرسول عليه الصلاة والسلام أول ما خاطب خاطب الكفار عبدة الأصنام وإشعيا يقول:
    [8أَنَا الرَّبُّ هَذَا اسْمِي وَمَجْدِي لاَ أُعْطِيهِ لِآخَرَ وَلاَ تَسْبِيحِي لِلْمَنْحُوتَاتِ.]أي الأصنام المنحوتة من الحجر كما يقول تفسير الكتاب المقدس.
    ويقول واصفاً إياه:[9هُوَذَا الأَوَّلِيَّاتُ قَدْ أَتَتْ وَالْحَدِيثَاتُ أَنَا مُخْبِرٌ بِهَا. قَبْلَ أَنْ تَنْبُتَ أُعْلِمُكُمْ بِهَا.] .
    والرسول صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ هو من أخبر عن أنباء الأمم الأولى وأخبر عننفاذ سنة الله عز وجل في الكون فحكى عن عاد وثمود وعن قوم نوح
    ولوط وهود وصالح ويونس وعن قوم إبراهيم وعن قوم فرعون وهو من نبأ عما سيأتي من الأمور فتحققت نبوءاته وما زالت تتحقق.
    فهذا تصريح بأن هذه النبوءة لا تنطبق على أي أمة غير الرسول صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وأمته بلا منازع فكيف يقولون أنها عن يسوع؟؟.

    النص بتمامه

    18 ـ نكتفي بهذا القدر من رسالة سعيد والدراسة بتمامها في نهاية ذلك البحث..

  8. #18
    تاريخ التسجيل
    May 2013
    المشاركات
    30

    افتراضي رد: مُحَمَدٌ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بين التأويل والتجريد

    ربنا يبارك فيكم ويرفع قدركم

    لعلنا نتمكن من المرور بها تفصيلا
    ما شاء الله ما شاء الله لا قوة الا بالله

  9. #19

    افتراضي رد: مُحَمَدٌ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بين التأويل والتجريد

    [quote=اللهم ارحمني بالقران;47702]شكرا لكم وبارك الله فيكم
    الدراسة طويلة جدا سنحاول متابعتها وقراءتها
    لكن سؤال من فضلكم
    النصوص التي بغير العربية كيف نستطيع فهما أم ان ما تكتبوه بينها هو ترجمة لها؟؟؟؟
    مرة اخرى شكرا لكم كثيرا[/quo
    الدراسة ليست بطويلة فهي بالأساس كما ذكرت في المقدمة كانت عبارة عن محاورات بيني وبين كبار القساوسة ورايت أنه من المفيد وضعها هنا في المنتدى حتى تعرفون قدر نبينا صلى الله عليه وسلم.

    ولعلك لا تعرف أن هذه الدراسة كانت سبباً في إسلام القس المحاور..

    وقدر نبينا صلى الله عليه وسلم يقتضي منا بذل الجهد عند البحث والتمحيص فهل تستكثر على نفسك مجرد القراءه (حتى تقول سنحاول قراءتها..سنحاول؟...عيب)..
    إي والله عيب..(سنحاول متابعتها وقراءتها)..تقول ذلك دون الالتفات إلى الجهد المبذول؟..لا عليك يا ولدي..لا عليك فلا تشغل بالك بما هو مكتوب هنا ولا تضيع وقتك في قراءة ما هو غير مفيد لك..لا تحاول..لا تحاول..
    وما تحسبها طويلة إنما أقول لك أن ما ذكرته هنا بعض منها ومازلت اكتب باقيها لولا أن هناك عذرا ما يمنعني الآن من التواصل..

    أما بالنسبة للنصوص العبرية فأنا أكتب لأناس متخصصين يراجعون ما أكتب لذلك يتعين علىّ احترام عقولهم..ومن ثم فأراني وقد وضعت النص العبري كما هو وذلك بالحروف العبرية الحديثة وبجواره نفس النص ولكن بالحروف العبرية القديمة والتي هي والعربية سواء بسواء..ثم بعد ذلك اذكر معناه.
    خذ عندك مثلا:هذاالنص
    וּֽלְיִשְׁמָעֵאל֮3שְׁמַעְתִּיךָ֒הִנֵּ֣ה׀בֵּרַ֣כְתִּיאֹתֹ֗ווְהִפְרֵיתִ֥יאֹתֹ֛ווְהִרְבֵּיתִ֥יאֹתֹ֖ובִּמְאֹ֣דמְאֹ֑דשְׁנֵים־עָשָׂ֤רנְשִׂיאִם֙יֹולִ֔ידוּנְתַתִּ֖יולְגֹ֥ויגָּדֹֽול׃مكتوب بالأحرف العبرية الحديثة..
    يقرأ هكذا:(ول يشمعل شمع تيخا هبنني إث وبتراحتي إث وهفريتي إث وهرباتي إث بماد ماد شنيم عسر نسييم ونستيولجوي جدول).

    والنص الذي تقرأه هو هو نفس النص السابق ولكن بالأحرف العبرية القديمة والتي هي هي نفس الأحرف العربية ولكن مع اختلاف الترتيب والنطق..
    ومعنى النص هو:[ 20وَأَمَّا إِسْمَاعِيلُ فَقَدْ سَمِعْتُ لَكَ فِيهِ. هَا أَنَا أُبَارِكُهُ وَأُثْمِرُهُ وَأُكَثِّرُهُ كَثِيراً جِدّاً. اِثْنَيْ عَشَرَ رَئِيساً يَلِدُ وَأَجْعَلُهُ أُمَّةً كَبِيرَةً.].
    هذا والله ولي التوفيق.
    التعديل الأخير تم بواسطة المهندس زهدي جمال الدين ; 01-22-2014 الساعة 12:03 PM

  10. #20

    افتراضي رد: مُحَمَدٌ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بين التأويل والتجريد

    المبحث الثالث

    اسم النبي صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ الملغز

    كما يعرفه علماء بني إسرائيل..

    محمد מַחֲמַדִּ

    صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ

    اسم النبي صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ الملغز

    كما يعرفه علماء بني إسرائيل..

    شيلوه

    שִׁילֹה

    (shee-lo').. Shiloh.. shı̂ylôh

    مقدمة
    (وَإِنَّهُ لَفِي زُبُرِ الْأَوَّلِينَ* أَوَلَمْ يَكُنْ لَهُمْ آيَةً أَنْ يَعْلَمَهُ عُلَماءُ بَنِي إِسْرائِيلَ) الشعراء: 196 ـــ197
    بداية هذه الدراسة
    كنت قد كتبت هذه الدراسة منذ أكثر من عشر سنوات..وفوجئت أنه قد تم إعداد رداً عليها حيث تم تجهيز موقع خاص باسم الدراسة
    ولا يوجد في الموقع اي دراسة أخرى غير دراستي المعنية بالرد..
    رابط الموقع هنا:http://holy-bible-1.com/articles/display-html/10552
    ووجدت أنه من المناسب أن أذكر بعض ما جاء في الموقع على لساني بعد أن قاموا بتحريف كلامي واجتزاء بعضه ليناسب حقيقة التوجه الكنسي .
    انقله بتمامه- اللون الأخضر هو كلامي والأحمر الرد عليه - وبنصه والحديث هنا ينقسم إلى قسمين القسم الأول والخاص بالتوراة..والثاني خاص بالإنجيل..
    نبدأ بالقسم الأول بمشيئة الله تعالى فنقول:
    يقولون عن شيلوة שִׁילֹה فيما نُسِبَ لي:
    أما في النسخة العبرية فهي من خمسة أحرف (שילוּהشيلوه).
    ولا اعلم من اين اتي المشكك بهذا الكلام ان الكلمة خمس حروف فهي في الحقيقه اربعة احرف
    وهي
    שילה
    شين يود لاميد هي
    فلا اعرف لماذا اضاف حرف داليت
    وتاكيد ذلك ها هي النسخ العبري
    الماسوريتك
    ילֹא-יָסוּר שֵׁבֶטמִיהוּדָה, וּמְחֹקֵקמִבֵּיןרַגְלָיו, עַד כִּי-יָבֹאשִׁילֹה, וְלוֹ יִקְּהַתעַמִּים.
    The sceptre shall not depart from Judah, nor the ruler's staff from between
    his feet, as long as men come to Shiloh; and unto him shall the obedience of the peoples be.
    وباقي النسخ العبري
    .................................................. ..............................
    בראשית 49:10 Hebrew OT: BHS (Consonants Only)
    .................................................. ..............................
    לא־יסור שבט מיהודה ומחקק מבין רגליו עד כי־יבאשילה ולו יקהת עמים׃
    .................................................. ..............................
    בראשית 49:10 Hebrew OT: Westminster Leningrad Codex
    .................................................. ..............................
    לֹֽא־יָס֥וּר שֵׁ֙בֶט֙ מִֽיהוּדָ֔ה וּמְחֹקֵ֖קמִבֵּ֣ין רַגְלָ֑יו עַ֚ד כִּֽי־יָבֹ֣א שִׁילֹה וְלֹ֖ו יִקְּהַ֥תעַמִּֽים׃
    .................................................. ..............................
    בראשית 49:10 Hebrew OT: WLC (Consonants Only)
    .................................................. ..............................
    לא־יסור שבט מיהודה ומחקק מבין רגליו עד כי־יבאשילה ולו יקהת עמים׃
    .................................................. ..............................
    .................................................. ..............................
    בראשית 49:10 Hebrew OT: Aleppo Codex
    .................................................. ..............................
    י לא יסור שבט מיהודה ומחקק מבין רגליו עד כייבא שילה ולו יקהת עמים
    .................................................. ..............................
    בראשית 49:10 Hebrew Bible
    .................................................. ..............................
    לא יסור שבט מיהודה ומחקק מבין רגליו עד כי יבאשילה ולו יקהת עמים׃
    ونري معا ان النسخ العبري بما فيهم نص مخطوطة اليبو ومخطوطة لننجراد تؤكد انه اربع حروف ..
    ويكمل بعض الخرافات عن احتمالات ليس لها اساس من الصحه علي الخمس حروف التي هي ليس لها وجود )..انتهى كلامه..

    الرد

    إن الكنيسة هنا قد اجتزأت كلامي لأن العنوان هو:שִׁילֹהوهي التي اجتهدت كثيرا لتثبت صحة عنوان الدراسة..
    فأنا لم اقل إلا ماقالت به..أو بمعنى أخر أثبتت لي قولي وأعادته بالرد علىّ..
    ولو أن كاتب الموضوع قرأ كتابي البرقليط..وحتما قد قرأه لوجد على الغلاف كلمة שִׁילֹהوهذه وحدها كفيلة بأن تنسف الإدعاء.
    فلقد قلت شارحاً معنى الكلمة:
    أن كلمة شيلوه שִׁילֹהتتكون من أربعة أحرف عبرية هي: "شينשׁ"، "يودי"، "لاميدל"و "هيה "، وتوجد بلدة اسمها شيلوه
    ولكن لا يوجد فيها حرف "يود"، ولذلك لا يمكن أن يكون الاسم مطابقا أو مشيراً للبلدة، إذاً فالكلمة حيثما وجدت تشير إلى شخص وليس إلى مكان.
    ولقد فاتهم أنني أنقل عن العلامة المسلم عبد الأحد داود، والذي كان اسمه قبل أن يسلم : بنيامين كلداني
    ولد سنة 1867 م في أورميا من بلاد إيران درس في روما منذ سنة 1892 ثم تم ترسيمه كاهنا سنة 1892 وأسلم سنة 1904من خلال لقاءاته
    مع شيخ الإسلام جمال الدين أفندي وآخرين في استانبول .].
    وكانت ترجمته للنص هي: ( لا يزول صولجان من يهوذا أومشرع من بين قدميه حتى يأتي (شيلوه)ويكون له خضوع الشعوب).
    وأنني لم أكتب الكلمة فلقد كانت الكتابة بالعبرية ايامها مستحيلة ومن ثم كنت اصور الكلمة وهذه هي الكلمة مصورة
    وهذه صفحة من الدراسة الأم والتي كتبتها وفيها تم تصوير النص العبري الأصلي:

    وفي الكلمة العبريةالمصورة تجد أنه قدتم إضافةحرف الواو (וﭭاﭪ) والتي هي بمثابة الضمة عندالنطق بعد اللاميد(לֹ)
    لتصبح الكلمة بهذا الشكلשִׁילֹה وهكذاكانت تكتب في العبرية القديمة ..
    والضمة في اللغة العبرية هي هي الواوولكن في وسطها نقطة () لذلك أشكل على الكاتب الذي يردعلى الموضوع..
    ونظراًلأن كلمة شيلوه اصبحت علماً فتم في اللغةالحديثة حذف حرف الـﭭاﭪ لتصبح هكذا שִׁילֹה..
    ودراسة العلامة عبد الأحد داود تعتمد على عدة احتمالات لكلمة شيلوه منها هذا الاحتمال والذي أمسكت به الكنيسة(שִׁילֹה) دون غيره..
    وهذا هو ردي على كل ما ورد في الموقع إجمالاً وتفصيلاً..

    من هو( شيلوهשִׁילֹהShilohأوشيلهשׁילה )

    جاء في تكوين 49 :8 ـ 10 أن أول ملوك بني إسرائيل هو يهوذا وأن ملك إسرائيل سيدوم حتى يأتي شيلون،
    والذي سيكون له خضوع الشعوب، فمن هو شيلون هذا؟ الوارد اسمه في النص: [ 8يَهُوذَا، إِيَّاكَ يَحْمَدُ إِخْوَتُكَ، يَدُكَ عَلَى قَفَا أَعْدَائِكَ، يَسْجُدُ لَكَ بَنُو أَبِيكَ.
    9يَهُوذَا جَرْوُ أَسَدٍ، مِنْ فَرِيسَةٍ صَعِدْتَ يَا ابْنِي، جَثَا وَرَبَضَ كَأَسَدٍ وَكَلَبْوَةٍ. مَنْ يُنْهِضُهُ؟
    10لاَ يَزُولُ قَضِيبٌ مِنْ يَهُوذَا وَمُشْتَرِعٌ مِنْ بَيْنِ رِجْلَيْهِ حَتَّى يَأْتِيَ شِيلُونُ وَلَهُ يَكُونُ خُضُوعُ شُعُوبٍ.].
    GEN-49-8: יְהוּדָ֗ה אַתָּה֙ יֹוד֣וּךָ אַחֶ֔יךָיָדְךָ֖ בְּעֹ֣רֶף אֹיְבֶ֑יךָ יִשְׁתַּחֲוּ֥וּ1לְךָ֖ בְּנֵ֥י אָבִֽיךָ׃
    GEN-49-9:גּ֤וּר אַרְיֵה֙יְהוּדָ֔ה מִטֶּ֖רֶף בְּנִ֣י עָלִ֑יתָ כָּרַ֨ע רָבַ֧ץ כְּאַרְיֵ֛ה וּכְלָבִ֖יא מִ֥ייְקִימֶֽנּוּ׃
    GEN-49-10:לֹֽא־יָס֥וּר שֵׁ֙בֶט֙מִֽיהוּדָ֔ה וּמְחֹקֵ֖ק מִבֵּ֣ין רַגְלָ֑יו עַ֚ד כִּֽי־יָבֹ֣אשִׁילֹהשִׁילֹ֔ווְלֹ֖ו יִקְּהַ֥תעַמִּֽים׃
    فنحن نعلم أن أول ملوك بني إسرائيل كان شاول وهو من سبط بنيامين، لا من سبط يهوذا، كما جاء في 1صموئيل 9/ 1، 2 :
    [وكانَ رَجلٌ جبَّارٌ وغنيًّ مِن قبيلَةِ بنيامينَ اَسمُهُ قَيسُ بنُ أبييلَ بنِ صَرورَ بنِ بَكورَةَ بنِ أفيحَ، 2وكانَ لَه اَبنٌ حسَنُ الطَّلعةِ في زَهوَةِ العُمرِ اَسمُهُ شاوُلُ.
    ولم يَكُنْ في بَني إِسرائيلَ رَجلٌ أبهى مِنهُ، وكانَ يَزيدُ طُولاً على جميعِ الشَّعبِ مِنْ كَتفِهِ وما فوقُ ].
    فكلمة ( شيلون ) كلمة عبرية وفي كل الترجمات العربية القديمة معناها « الذي له الكل ».
    إلا انه من الملاحظ أن ما جاء في تكوين 49: 10 قد أوقع كاتب التوراة في حرج لأن جملة (حَتَّى يَأْتِيَ شِيلُونُ وَلَهُ يَكُونُ خُضُوعُ شُعُوبٍ) الواردة في النص
    علم على إنسان، لذلك تم تصحيح الوضع في نسخة الإنترنت موقع الكلمة:http://elkalima.com/gna/ot/genesis/chapter38.htm
    وتم تغيير اسم العلم شيلون بدلاً من أن يقع على شخص أصبح أسم علم لمكان مجهول هكذا:
    [8يَهوذا يَحمَدُك إخوَتُكَ، يَدُكَ على رِقابِ أعدائِكَ. يسجدُ لكَ بَنو أبيكَ. 9يَهوذا شِبْلُ أسَدٍ. مِنَ الأطرافِ صَعِدْتَ يا اَبني، كأسدٍ يَركعُ ويَربِضُ وكَلَبوةٍ، فمَنْ يُقيمُه؟
    10لا يزولُ الصَّولجانُ مِنْ يَهوذا ولا عصا السُّلطانِ مِنْ صُلْبِهِ، إلى أنْ يتَبوَّأَ في شيلُوه مَنْ لَه طاعةُ الشُّعوبِ. ].
    و لك أن تتأمل الفارق بين [ أنْ يتَبوَّأَ في ] الموجودة بالنص المعدل وبين [حَتَّى يَأْتِيَ شِيلُونُ] والموجودة بالنص الأصلي
    حتى يفهم من كلمة (شيلُوه) أو(شِيلُونُ) أنها تعود على مكان وليس إنسان.
    وإليك النص باللغة العبرية والذي ينص بوضوح تام على أن الكلمة تعود علم على إنسان:
    [10לֹֽא־יָס֥וּר שֵׁ֙בֶט֙מִֽיהוּדָ֔ה וּמְחֹקֵ֖ק מִבֵּ֣ין רַגְלָ֑יו עַ֚ד כִּֽי־יָבֹ֣אשִׁילֹהשִׁילֹ֔ווְלֹ֖ו יִקְּהַ֥תעַמִּֽים].
    وفى الترجمات الإنجليزية وردت الكلمة ( شيلوهשִׁילֹהShilohأوشيلهשׁילה)
    10 ] The scepter shall not depart from Judah, nor a lawgiver from between
    his feet, until Shiloh come; and unto himshallthe gathering of the peoplebe[.
    وفى ترجمة الآباء اليسوعيين [ 10لا يزولُ الصَّولجانُ مِنْ يَهوذا وَمُشْتَرِعٌ من صلبه حتى يأتي شيلُو وتطيعه الشعوب .].وكلها تدل على أنه علم على إنسان.
    وأعود واكرر مرة أخرى:
    نظراً لأن هذه النصوص أحرجت الكنيسة رأيناها وقد عدلت النص في نسخة الإنترنت من موقع الكلمة كالتالي:
    [10لا يزولُ الصَّولجانُ مِنْ يَهوذا ولا عصا السُّلطانِ مِنْ صُلْبِهِ، إلى أنْ يتَبوَّأَ في شيلُوه مَنْ لَه طاعةُ الشُّعوبِ.].
    ومرة أخرى أكرر..أرجو أن تتأمل الفارق بين [يتَبوَّأَ في شيلُوه] وبين [ يَأْتِيَ شِيلُونُ ]فالأولى تعود على مكان والثانية تعود على إنسان.
    فمن هو شيلون أو شيلوه المنتظر؟..
    سؤال موجه لكل الأعضاء في الكنيسة..ليس على سبيل الاختبار ولكنه على سبيل الإقرار، فكلكم تعرفونه عليه الصلاة والسلام.
    وثمة ملاحظات أخرى تستحق منا كل اعتبار جدي :
    الملاحظة الأولى:
    من الواضح جداً أن الصولجان والمشرع سيظلا نفي سبط يهوذا طالما أن شيلوه لم يظهر على المسرح ، وبموجب الادعاء اليهودي
    فإن (שִׁילֹהشيلوه) لم يأت حتى الآن ، لذلك ينتج عن هذا أن كلا من الصولجان الملكي والخلافة النبوية كانتا لا تزالان موجودتين
    وتخصان تلك القبيلة أو ذلك السبط ، ولكن هاتين المؤسستين انقرضتا كلتاهما منذ أكثر من ثلاثة عشر قرنا .
    فماذا ينتظرون؟ مجرد سؤال.
    الملاحظة الثانية:
    يجدر بنا أن نلاحظ أن سبط يهوذا اختفى أيضا مع سلطته الملكية.
    ومن الشروط الأساسية (لمجيء شيلوه) بقاء وجود السبط وبقاء هويته من اجل إظهار أن السبط ككل يعيش إما في أرض أبائه أو في مكان آخر بصورة جماعية ،
    ويتحدث بلغته الخاصة .
    ولكن الوضع بالنسبة لليهود معكوس بالضبط ، فلكي يبرهن احدهم على انه إسرائيلي لا حاجة لـه لإزعاج نفسه في ذلك ،
    لان أي إنسان سوف يعرفه ، ولكن لن يستطيع أبدا أن تثبت انه ينتمي إلى واحد من الأسباط ألاثني عشر .
    وعليه فاليهود اليوم مضطرون أن يقبلوا واحداً من الخيارين :
    إما التسليم بأن (شيلوه) قد جاء من قبل،وان أجدادهم لم يتعرفوا عليه.
    أو أن يتقبلوا أن سبط يهوذا لم يعد موجوداوهو السبط الذي ينحدر منه "شيلوه" بزعمهم.
    الملاحظة الثالثة:
    أن النص يتضمن أمرًا يخالف بصورة واضحة جداً الاعتقاد المسيحي اليهودي وهو:
    أن شيلوه غريب تماماً على سبط يهوذابل وعلى بقية جميع الأسباط. وهذا الأمر على درجة من الوضوح بحيث أن لحظات قليلة من التأمل والتفكير كافية لإقناع المرء .
    وتدل النبوءة بوضوح أنه عندما يجيء (شيلوه שִׁילֹה)فإن الصولجان والمشرع سوف يختفيان من سبط يهوذا .
    وهذا لا يتحقق إلا إذا كان شيلوه غريبا عن يهوذا..فإن كان شيلوه منحدراً من يهوذا فكيف يمكن أن ينقطع هذان العنصران من تلك القبيلة أو السبط؟ . .
    ولا يمكن أن يكون شيلوه منحدراً من أي سبط آخر، لان الصولجان والمشرع كانا لمصلحة إسرائيل كلـها وليس لمصلحة سبط واحد.
    محاولة تفسير النص السابق :
    هذه المحاولة قام بهاالعلامة عبد الأحد داود، كان اسمه قبل أن يسلم : بنيامين كلداني ولد سنة 1867م في أورميا من بلاد إيران درس في روما منذ سنة 1892
    ثم تم ترسيمه كاهنا سنة 1892 أسلم سنة 1904 للميلاد وذلك من خلال لقاءاته مع شيخ الإسلام جمال الدين أفندي وآخرين في استانبول .].
    وكانت ترجمته للنص هي كالآتي:
    10لاَ يَزُولُ قَضِيبٌ مِنْ يَهُوذَا وَمُشْتَرِعٌ مِنْ بَيْنِ رِجْلَيْهِ حَتَّى يَأْتِيَ شِيلُوه ـשִׁילֹהـ وَلَهُ يَكُونُ خُضُوعُ شُعُوبٍ.].
    وقامت محاولته على دراسة لفظة (شيلوهשִׁילֹה) الواردة في الأصل العبري والاستدلال بها على انطباقه على نبينا محمد صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ.
    وذكر أن هذه الكلمةשִׁילֹהكانت في النسخة السامرية مكونة من ثلاثة أحرف:
    ( شالوحשלח) أي (الرسول)وقد قام احد الناسخين عن طريق السهو أو الخطأ بانزلاق القلم قد فصل الجانب الأيسر من الحرف الأخير) حاء ח)
    فتحول إلى الحرف(הهاء) لان الحرفين متشابهان جداً معفرق ضعيف في الجانب الأيسر.
    أقول هذا التحليل يصدق مرة أخرى مع الكلمة في النسخة السامرية حيث هي هناك من ثلاثة أحرف:
    (ش.ل. ه‍ . שלה( وهذه لكي تصبح ( شالوحשלח) أي (الرسول)لاتحتاج إلا إلى تبديل حرف الـهاءהبحرف الحاءח. إذ أنه لا يوجد حرف الواو
    ويستعاض عنه بالضمة ..وفي الكتابة الحديثة وضعوا حرف الواو هكذا ו.
    أما النص الموجود في النسخة العبرية فهو من أربعةأحرف (שילה شيلوه) مع إثبات حرف الضمة.
    وتحتاج لكيتصبح (شالوح) إلى حذف حرف الـهاءהوحرف الياءי.
    وإذا ما نقل خطأ كهذا إلى المخطوط العبري ، سواء عمداً أو سهواً - فالكلمة عندئذ تكون مشتقة من(شلحשלח) بمعنى (أرسل)
    ويكون اسم المفعولשלוח(شَلوحَ) وتعني المرسل أو الرسول حيث أن كلمة (رسول) أو (مرسل) بالعبرية لـها ثلاث صيغ.
    الأولى: (شلوحשלח) ) وتكتب أيضا بدون حرف الواوשלח).
    الثانيةשליחشليح).
    الثالثةמשלחمشلح).
    وبعد ذلك واصل بيانه ليتحدث عن المصداق الواقعي للنص قال:
    (وبالطبع لا جدال في أن كلا من اليهود والنصارى يؤمنون بأن هذه البركة إحدى أبرز التنبوءات المسيحانية).
    ملحوظة:
    التنبؤات المسيحانية : مصطلح يراد به عند المسيحيين ،أي النصوص التي تتحدث عن شخص الـهي يبعثه اللـه في آخر الزمان قال علماء التلمود
    هو المسيح ولا يريدون به عيسى بن مريم عليه السلام ، وقالوا انه لم يبعث فعلا ، وقال العلماء المسيحيون هو عيسى بن مريم وقال علماء المسلمين
    أن هذه النصوص تتحدث عن النبي محمد صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ.
    فمن يكون هذا الأمير القوي والمشرع العظيم ؟
    بالتأكيد ليس موسى عليه السلام ، لأنه كان أول منظِّم لأسباط إسرائيل ألاثني عشر ، ولم يظهر قبلـه أي نبي أو ملك في سبط يهوذا...
    وحتماً ، ليس داود عليه السلام لأنه كان أول ملك نبي ينحدر من نسل يهوذا .
    ومن الواضح انه ليس عيسى المسيح عليه السلام ، لأنه هونفسه رفض الفكرة القائلة بأن المسيح الذي كانت تنتظره إسرائيل
    كان احد أبناء داود(إنجيل متى إصحاح 22 : 44 ، 45 ، وإنجيل مرقس إصحاح 12 : 35 ، 37 ، وإنجيللوقا إصحاح 20 : 41-44 ).
    ومما تقدم نستطيع أن نجزم بأن:
    الكلمة الموجودة في النسخة العبرية والمكونة من أربعة أحرف(שִׁילֹהشيلوه)، هي مشتقة من كلمة(شلحשלח)
    بمعنى (أرسل) ويكون اسم المفعولשלוח(شَلوحَ) وتعنيالمرسل أو الرسول حيث أن كلمة (رسول) أو (مرسل) بالعبرية لـها ثلاث صيغ كما تقدم،
    وفي هذه الحالة فإنه يتطابق حتماً مع اللقب العربي للنبي صلى الله عليه وسلم ، والذي يتكرر كثيراً في القرآن الكريم وهو (الرسول).
    و(شلوح إلوهيم) بالعبرية هي بالضبط (رسول اللـه) وهذه العبارةترتل خمس مرات كل يوم عندما يؤذن المؤذنون للصلاة فوق جميع المآذن في العالم .
    والآن فمهما كانت وجهة النظر التي نحاول أنندرس ونمحص فيها نبوءة يعقوب هذه ، فإننا مضطرون بحكم تحققها في محمد صلى الله عليه وسلم
    أن نسلم بأن اليهود ينتظرون عبثاً مجيء (شيلوهשִׁילֹה) آخر ، وان النصارى مصرون على خطئهم في الاعتقاد بأن عيسى عليه السلام
    كان هو المقصود (بشيلوهשִׁילֹה).
    وإلا فلماذا تم تحريف النص من:
    [ 8يَهُوذَا، إِيَّاكَ يَحْمَدُ إِخْوَتُكَ، يَدُكَ عَلَى قَفَا أَعْدَائِكَ، يَسْجُدُ لَكَ بَنُو أَبِيكَ. 9يَهُوذَا جَرْوُ أَسَدٍ، مِنْ فَرِيسَةٍ صَعِدْتَ يَا ابْنِي،
    جَثَا وَرَبَضَ كَأَسَدٍ وَكَلَبْوَةٍ. مَنْ يُنْهِضُهُ؟ 10لاَ يَزُولُ قَضِيبٌ مِنْ يَهُوذَا وَمُشْتَرِعٌ مِنْ بَيْنِ رِجْلَيْهِ حَتَّى يَأْتِيَ شِيلُونُ وَلَهُ يَكُونُ خُضُوعُ شُعُوبٍ.].
    إلى:
    [8يَهوذا يَحمَدُك إخوَتُكَ، يَدُكَ على رِقابِ أعدائِكَ. يسجدُ لكَ بَنو أبيكَ. 9يَهوذا شِبْلُ أسَدٍ. مِنَ الأطرافِ صَعِدْتَ يا اَبني، كأسدٍ يَركعُ ويَربِضُ
    وكَلَبوةٍ، فمَنْ يُقيمُه؟ 10لا يزولُ الصَّولجانُ مِنْ يَهوذا ولا عصا السُّلطانِ مِنْ صُلْبِهِ، إلى أنْ يتَبوَّأَ في شيلُوه(שִׁילֹה) مَنْ لَه طاعةُ الشُّعوبِ. ].
    حيث أننا قد أثبتنا أن كلمة شيلُوهשִׁילֹהوالواردة في النص المصحح تتكون من خمسة أحرف عبرية هي: "شين"، "يود"، "لاميد"، "وهي"،
    وتوجد بلدة اسمها شيلوه ولكن لا يوجد فيها حرف "يود"، ولذلك لا يمكن أن يكون الاسم مطابقا أو مشيراً للبلدة،
    إذاً فالكلمة حيثما وجدت تشير إلى شخص وليس إلى مكان.
    ولا ينطبق هذا الاسم بأي حال من الأحوال إلا على النبي المصطفى محمد صلى الله عليه وسلم.
    عودة للنص مرة أخرى:
    [ 8يَهُوذَا، إِيَّاكَ يَحْمَدُ إِخْوَتُكَ، يَدُكَ عَلَى قَفَا أَعْدَائِكَ، يَسْجُدُ لَكَ بَنُو أَبِيكَ. 9يَهُوذَا جَرْوُ أَسَدٍ، مِنْ فَرِيسَةٍ صَعِدْتَ يَا ابْنِي، جَثَا وَرَبَضَ كَأَسَدٍ وَكَلَبْوَةٍ. مَنْ يُنْهِضُهُ؟
    10لاَ يَزُولُ قَضِيبٌ مِنْ يَهُوذَا وَمُشْتَرِعٌ مِنْ بَيْنِ رِجْلَيْهِ حَتَّى يَأْتِيَ شِيلُونُ وَلَهُ يَكُونُ خُضُوعُ الْأُمِّمِ.].
    إن لفظة (الأمم) مصطلح يراد به عند اليهود والنصارى: الشعوب غير الكتابية أي غير الموحدة أي الشعوب المشركة
    ومن الواضح أن مصطلح (الأمم) بالمفهوم اليهودي والمسيحي يقابلـه مصطلح (الأميون) في القرآن الكريم قال تعالى:[ فَإِنْ حَاجُّوكَ فَقُلْ أَسْلَمْتُ
    وَجْهِيَ لِلَّهِ وَمَنِ اتَّبَعَنِ وَقُلْ لِلَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ وَالْأُمِّيِّينَ أَأَسْلَمْتُمْ فَإِنْ أَسْلَمُوا فَقَدِ اهْتَدَوْا وَإِنْ تَوَلَّوْا فَإِنَّمَا عَلَيْكَ الْبَلَاغُ وَاللَّهُ بَصِيرٌ بِالْعِبَادِ] آل عمران: ٢٠
    وهناك معنى آخر للاميين استعمل القرآن اللفظة فيه وهو معنى (الذي لا يقرأ ولا يكتب ) كما في قولـه تعالى: [وَمِنْهُمْ أُمِّيُّونَ لَا يَعْلَمُونَ الْكِتَابَ إِلَّا أَمَانِيَّ وَإِنْ هُمْ إِلَّا يَظُنُّونَ] البقرة: ٧٨
    جاء في معجم اللاهوت الكتابي تحت لفظة (أمم) (Nations) واللفظة الانجليزية المستعملة للتعبير عن المفهوم اليهودي والمسيحي للأمم هي (Gentiles).
    وفي النسخة المطبوعة سنة 1957 استخدم المترجم لفظة (gentiles) في الفقرة موضع البحث:
    to whom the gentile shall look forward.
    وترجمته الحرفية : وإياه ينتظر غير اليهود [وَلَهُ يَكُونُ خُضُوعُ شُعُوبٍ.].
    الترجمة العربية للأصل اللاتيني
    هناك ترجمة عربية للعهد القديم طبعت سنة 1753 م فيمطبعة (ملاك روتيلي) ، وقد جاء فيها النص متطابقا مع الاحتمال الثالث
    الذي احتملـه العلامة عبد الأحد في لفظة (شيلوه) أي كونها محرفة عن لفظة (الرسول) وايضا متطابقامع القراءة الثانية المحتملة للفظة أي (يقوه)
    التي تعني (الانتظار) والتي اغفلها في دراسته .
    ففي الصفحة 66-67 نجد النص كما يلي :
    (لا يزول القضيب من يهوذا ولاالقائد من فخذه ،حتى يأتي الْمُزمَع ان يرسل ، وهو يكون انتظار الامم).
    ومراده بـ(المزمع ان يرسل) : الرسول الذي يراد ارسالـه ، او الرسولالموعود.
    قال في لسان العرب:
    الزمع والزماع:المضاء في الأمر والعزم عليه.وأزمعالأمر وبه وعليه:مضى فيه فهو مزمع وثبت عليه عزمه..
    والزميع:الشجاع المقدام الذييزمع الأمر ثم لا ينثنيه عنه وهو أيضا الذي إذا هم بأمر مضى فيه.
    وهذه الترجمةالعربية المهملة والمنسية هي ترجمة حرفية للترجمة اللاتينية المنتشرة الى اليوم عنداتباع الكنيسة الكاثوليكية
    وهي الترجمة المعروفة بـ(الفولكاتThe Latin Vulgate) ،وقد قام بها (اوسيبيوس ايرونيموس) (Eusebis Hieronymus)
    الذي عرف باسم (جيروم) 340-420 وكان البابا (دماسيوس)(Damasus) قد كلفّه بتنقيح الكتاب المقدس .
    وكان(جيروم) اعظم علماء المسيحيين في عصره ، اتم مراجعته للترجمة اللاتينية للإنجيلِ حوالي 383 ، وبعدها قدَّم ترجمات لاتينية جديدة
    من (المزامير) وكتاب (ايوبِ)،وبعض الكتبِ الأخرىِ معتمدا على الترجمة الاغريقية المعروفة بـالـ(سبتوجنتا) ثملاحظ ان الترجمة الاغريقية غير مقنعة/
    لأنها كانت ترجمة بالمعنى في كثير من الموارد / لذلك اتجه الى الاصل العبري لتكون الترجمة منه مباشرة واستعان ببعض الاساتذةاليهود في تلك المهمة،
    وكان قد بدأ عملـه في فلسطين سنة 390 م وانتهى منه سنة 405م، اي قبل بعثة النبي محمد صلى الله عليه وسلم بقرنين من الزمن تقريبا
    وبعد اربعة قرون من بعثة عيسى عليه السلام تقريبا.


+ الرد على الموضوع
صفحة 2 من 4 الأولىالأولى 1234 الأخيرةالأخيرة

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك