بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
هذا الجزء الأول من لقاء أخيكم مع الشيخ المقرئ العَلَّامَةِ علي محمد توفيق النَّحَّاسِ وَفَّقَهُ اللَّهُ فِي قَطَرَ
وكان ذلك عندما عُقِدَ مَجْلِسُ سَمَاعِ صَحِيْحِ الإِمَامِ البُخَارِيِّ رَحِمَهُ اللَّه، سَنَةَ سَبْعٍ وَثَلَاثِيْنَ وَأَرْبَعِمِئَةٍ وَأَلْفٍ مِنَ الهِجْرَةِ، وَكَانَ الشَّيْخُ مِمَّنْ حَضَرَهُ
وَكَانَ اللِّقَاءُ فِي الفُنْدُقِ الَّذِيْ سَكَنَهُ
وَهَذَا هُوَ رَابِطُ اللِّقَاءِ وَفَّقَكُمُ اللَّهُ وَبَارَكَ فِيْكُمْ
http://www.4shared.com/mp3/yd0g-oFsb...________1.html